الأحد، 31 مارس، 2013

مؤتمر حزب المصريين الاحرار لمناقشة قانون اصدار الصكوك


الاقتصاديون المصريون و مخاطر الصكوك على الاقتصاد الوطنى

حضرت اليوم الموافق 31 مارس 2013 مؤتمر حزب المصريين الاحرار و كان موضوعه هو العنوان السابق والذى عقد فى مركزاعداد القادة لادارة الاعمال بالعجوزة-القاهرة.
اجندة المؤتمر:
*الاستقبال و التسجيل
*كلمة ترحيب من د.أحمد سعيد
رئيس حزب المصريين الاحرار
*حوار مفتوح حول الصكوك
يدير اللقاء الكاتب الصحفى و الاعلامى
أ.حازم شريف
*البيان الختامى حول قانون الصكوك
*أسئلة وأجوبة
المتحدثون
د.دينا خياط
رئيس اللجنة الاقتصادية بحزب المصريين الاحرار
رئيس مجلس إدارة شركة مادار كابيتال
د.شرين القاضى
الخبير و رئيس مجلس إدارة شركة برايم
عضو فى التيار الشعبى
د.عبد الخالق فاروق
الخبير فى الشئون الاقتصادية
د.علاء الشاذلى
أستاذ الاقتصاد و العلوم السياسية
ألاستاذ/مصباح قطب
مساعد رئيس تحرير المصر اليوم و رئيس القسم الاقتصادى
البيان الختامى
الصكوك هى أحد أدوات التمويل التى يمكن استخدامها بجانب الادوات الاخرى ولكن لطبيعة الصكوك من حيث احتوائها على حق ملكية فإن القانون الذى تم اصداره من خلال مجلس الشورى بشكله الحالى يحمل بين طياته ثغرات كثثيرة تجعلنا نرفضها للاسباب التالية:
1-الصكوك تمثل حصصا شائعة فى ملكية الاصل موضوع الاصدار ولم يحدد القانون كيفية معالجة التعثر فى سداد قيمة الصك عند استحقاقه وترك موجوداتها ذلك لنشرة الاصدار
2-لايوجد نص واضح يحظر اصدار صكوك على مشروعات لادارة الاصول السيادية للدولة مثل قناة السويس و الاصول التاريخية
3-أن الانسب لتمويل تطوير المشاريع الكبرى هى سندات الايرادفهى نوع من السندات الاجلة المضمونة بايرادات المشروع و ليس بأصوله بينما ملكية المشروع وادارته تظل دائما فى يد الحكمومة المصرية.
4-القانون لا يزال يتضمن عبارة"إصدار صكوك وقف لمدة غير محددة"مما يمثل ملكية صريحة.
5-المادة 18 لم تشترط فى من يتم اختياره لعضوية الهيئة الشرعية المركزية لاصدارات الصكوك أن يكون مصريا.
ملاحظة هامة:
للامانة العلمية أود أن أذكر أن أصدار الصكوك كاداة لتمويل المشروعات لدينا فريقين الاول مؤيد و الثانى معارض كذلك أن الصكوك موضوع بحره واسع - أمريكا والعديد من الدول الغربية و العربية استخدمت هذه الاداة - يحتاج الى متخصص فيه حيث كان اصدار الصكوك هو السبب الرئيسى فى النمو السريع للدخل القومى لدولة مالزيا و بالمناسبة هى أول الدول التى أستخدمت هذه الاداه لتمويل المشروعات الحكومية ومن ثم زيادة الانفاق الحكومى الامر الذى يؤدى الى انعاش الاقتصاد الوطنى – باقى لنا أن نعرض وجهة نظر الفريق المؤيد لاصدار الصكوك.
و الى لقاء جديد باذن الواحد المجيد
مصطفى فؤاد


http://www.visualcv.com/mfouadeyad


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق